عضو بالكونغرس الأمريكي يقدم قانون العملات المشفرة لعام ٢٠٢٠



يعد أحد أعضاء الكونغرس الأمريكي هو آخر من يعمل لتوضيح تحديد الجهة التنظيمية الأمريكية المسؤولة عن الأصول الرقمية.


ففي ٩مارس، قدم الممثل بول غوسار (الحزب الجمهوري-أريزونا)"قانون العملات المشفرة لعام ٢٠٢٠"، وهو مشروع قانون يسعى إلى تصميم مجموعة واسعة من الأصول الرقمية اللرد على الجهة التنظيمية المناسبة.

المخطط التنظيمي المقترح حسبما أوضح ويل ستيتشولت، مساعد غوسار التشريعي، لكوينتيليغراف، فإن "مشروع القانون لايوفر فقط الوضوح، ولكن الشرعية لأصول العملات  المشفرة في الولايات المتحدة".


ويقسم اقتراح غوسار الأصوب الرقمية إلى ثلاث فئات:

العملات المشفرة كسلع

والعملات المشفرة كعملة

والعملات المشفرة كأوراق مالية

وستكون الفئات الثلاث محكومة من قبل لجنة تداول السلع الآجلة (CFTC)،ووزير الخزانة عبر شبكة تنفيذ الجرائم المالية (FibCEN)،وهيئة الأوراق المالية والبورصة(SEC) على التوالي.


ومن المثير للاهتمام، أن لغة مشروع القانون تبدو وكأنها ترسخ حالة الأصول الرقمية مثل بيتكوين كسلع عملات مشفرة بدلا من عملات.ويقرأ تصنيف" العملات المشفرة كعملة"عبارة "تمثيل لعمتنظيمها،


يات المتحدة  أو مشتقاتها الاصطناعية"-وهو أشبه بنقود العملات المشفرة مثل تيثر(USDT).


ولكن تظل اللغة وراء العملات المشفرة كأوراق مالية مألوفة:"جميع أدوات الدين والأسهم والأدوات المشتقة التي تعتمد على بلوكتشين أودفاتر السجلات المشفرة اللامركزية."


أما بالنسبة للتوكنات غير القابلة للاستبدال، فلم ترد ذكرها في مشروع القانون.

تحديثات لمشروع القانون منذ ديسمبر

يعتبر مشروع القانون هو نسخة محدثة من تلك التي تسربت لأول مرة في ديسمبر.

ويتضمن مشروع القانون المحدث تعريفات موسعة لمصطلخات مثل"دفاتر السجلات المشفرة اللامركزية"و"العقد الذكي"


-وهي مفاهيم يكافح المشرعون الأمريكيون للتعامل معها.

والأهم من ذلك هو أن مشروع القانون المحدث أكثر صراحة حول تحديد المسؤولية

التنظيمية"الأولية "بدلاً من "الوحيدة"وتبقى الآثار  الدقيقة التي يجب مراعاتها، لكن  التغيير قد يضعف الموقف القانوني لشركات العملات المشفرة مشيراً إلى أن هيئة الأوراق للمالية والبورصة ليس لها الحق في تنظيمها،


يقدم غوسار مشروع القانون منفرداً، دون وجود راع مشارك. وقد أخبر شتشولت كوينتيليغراف أن "التقديم، ييكون محرظ عضو الكونغرس غوسار بعد المقدمة ، نامل في الحصول على بعض الدعم الجاد."


مدير الاتصالات لغوسار، بن غولدي، يوضح التركيز على مشاركة الصناعة  قبل الموافقة التشريعية


قال فينمان إن عدداً من المشاركين قد بحثوا في:

"إنه مشروع القانون الذي تم تسريبه، فقد كنا نجرب بضعة أشياء ، وتلك كانت مسودتنا الثانية .ونجن على بعد اثنين وثلاثين نسخة من ذلك".


حيث شعر فينمان ، على سبيل المثال، أن قانون تصنيف التوكن قد توقف.

وقال أيضاً عن قانون العملات المشفرة كعملة الجديد:

"أعتقد أن هذا النطاق أكبر قليلا".




المصدر:

COINTELEGRAPH

8 مشاهدة
  • 22
  • Facebook
  • Twitter
  • YouTube
  • 33
  • Instagram

كل الحقوق محفوظة ل موقع بتكوين تد BitcoinTED